من انتَ ومن انا ألسنا كِلانا وِلدَ ادمَ ، مُصابي شَديدٌ هُنا لا مُصابي اشَدُ هُنا وَكَأن الارضُ ليسَتْ بِواحِدة ، مَن دَفَنَ هابيلُ نَفسهُ الان يَدفِنُنا ، قيلَ ان حواءَ ولِدَتْ مِن ضلعِ ادمَ الاعوج عُقولُ البعضِ مَن اعْوَجَ ضِلعِها ، لَيّتَ البِيوتَ تُعمَرُ بِالمواساة ، لَيّتَ الحُفَرَ تُملءُ بِالكلمات ، لَيّتَ وَطني وَطنِيّ ، لَيّتَ امرَ بَلدي بِيّدي ، لَيّتَني أُجيدُ السِباحة كيّ أُنجِدُ مَن يَغرق ، المُساعَدة ان تَتَرُكَ الاحياءُ احياء لا ان تُميّتَهُم وتُفَضِل على مَن بَقيّ حيا ،