art, couple, and blue image

كان يرتدي حزنه ب اناقه . . احاديثه ترتدي ربطات عنق زاهية . . و خيباته تطفو ع وجهه ك إبتسامات ناضجة واسعة الفرح . . يسكنه صحراء صيف في الداخل و ربيعاّ طيباّ يظهره في الخارج .

في يوم جنازته كانوا يهتفون لأجله و كأن على اكتافهم عرش ملك سوف ينصب حديثاّ . . اعتادو عليه . . كان ممثل بارعاّ في حياته . . لأن الكواليس لم تخرج بعد من قلبه إلى العلن , بل شيعت مع أحزانه . . بذات الجنازة . . .!؟

إرتبَاكة '

https://twitter.com/duos_21