alone image

كيف تهرب الملامح منا ، و ذكرياتنا مازالت طريه من خلال تفاصيلهم .؟

• هذه سرقة الأقدار يا سيدة . . و ليس هُناك من يستطيع محاكمتها .!

- ألن تقف أمامها لأجل من تحب .؟

• لقد قذفتُ ك نجماّ مشعاّ في حياتكِ . . و لن أكون معترضاّ عليهم الآن بعد هذا الفضل الجميل .!

- إذاّ أترك لي شيئا ّمن ثيابك . . قبل أن تمد لي خيبة هذا الوداع .!

• لما .؟

- لأتناول رائحتك . . بكل الأماكن .!

إرتبَاكة '
https://mobile.twitter.com/duos_21