في البدايات يَهتمون .. يَسألون .. يُهاتفوننا دون إنقطاع !
ثم ما أن يَمر الوقت ، حتى تبدأ الحرارة بالتناقص !
وَ يبدأ الشغف بـ الزَوّال .. وَ تبدأ الحجج بالإمتثال ...
وَ تَتحول الخلافات الى أعظم " مٌشكلات "
ثم .. تَشتهي سماع رنين هاتف وَ تشتهي أن تكون جميع الأتصالات من خط واحد ...
تتفحص صندوق الوارد دون وجود أشعار
حتى تشتهي لقاءاً واحداً يَنهي كل النهايات! تتألم وَ تكتمْ !
نتذكر وَ تصمت ! تبكي وَ تضحك !
ليت كل العلاقات تبقى " بداياتْ "