قد يراك البعض تقياً وقد يراك آخرون مجرماً وقد يراك آخرون كذا وكذا وكذا..
لكن الحقيقة أنك أنت أدري بنفسك. 👉🏼
السر الوحيد الذي لا يعلمه غيرك، هو سر علاقتك بربك.
فلا يغرّنّك المادحون ولا يضُرّنّك القادحون،
لأن الحقيقة تقول: "بَلِ الْأِنْسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ"

من خطورة العيش بين الطاعة والمعصية، أنك لا تدري في أي فترة منهم ستكون الخاتمة.
افعل الطاعة إخلاصاً لا تخلّصاً، وحافظ علي النفل تقرُباً لا تكرّماً ؛
فأنت والله أحوج للطاعة وربُّك سُبحانه غنيٌ عنها.

لا تجعل همك حب الناس، فالناس قلوبهم متقلبة، قد تحبك اليوم وتكرهك غداً؛
وليكن همك كيف يحبك رب الناس فإنه إن أحبك جعل أفئدة الناس تُحبّك .

والحرام يبقي حراماً حتي ولو كان الجميع يفعله،
لاتتنازل عن مبادئك، فسوف تُحاسب وحدك. استقم كما أُمرت لا كما رغبت،
اجعل لنفسك خبيئة وسريرة لا يعلمها إلا الله،
فكما أن ذنوب الخلوات مهلكات فكذلك حسنات الخلوات منجيات.