أكرهُ التواصل. كلما تحدثتُ أقل كلما شعرتُ بحال أفضل. انا انسان وحيدا.ولا أرغب فى المحادثات او الذهاب الى أي مكان.ولم أفهم يوماً هؤلاء الناس الذين يحبون مشاركة مشاعرهم مع الأخرين.الحفلات تُضجرنى.وانا منغمس تماما فى كل الأمور الخاطئة، فأنا أنسان كسول، ليس لدى اراء سياسية ، أفكار ، مُثل عليا. العدم هو موطنى ، وهو حالة من عدم الوجود وأنى احب هذه الحالة واقبلها.انا لم أوجد لكى أكون أنسان مشوق.ولا أريد أن اكون يوما ما هذا الأنسان الممتع لان ذلك صعب جدا على.كل ما أريدهُ هو مساحة هادئة ضبابية أُترك بها. لأن العلاقات لم تنجح معى من قبل، وانا فقدت الأهتمام بها. انا ببساطة لا أُحبُ الناس، او الحشود او اى مكان الا فقط قراءاتي.