ثلاثة سنوات كانت كفيلة لجعلنا أعز و أفضل الاصدقاء ويوم واحد حسم امرنا و كا نهاية لصداقة قوية

..... تعرفنا في الثانوية جمعتنا الدراسة و اعجبت كل منا بل اخرى
كنت صديقة مللت من غدر صديقتها و كنت انا بدون اصدقاء ....هذه الكلمات اكتبها لك بكل الحب والاخلاص و الوفاء الذي كان بيننا و باسم صداقة جمعتنا لسنوات عشنا معا و كنا لاخر لحظة معا كان بيننا شيء اكبر من الصاقة و يشبه الاخوة ..................صديقتي العزيزة لقد انتهى عامي دراسي ولاكن من دونك ....شعور يشبه الفقدان ... والحنين كنت في ذاكرتي واسمك محفور في كلماتي ...اشتاق اليك كثيرا و اشتاق لوفائك و اخلاصك لنصائحك و لجنونك حبيبتي حقا كنت فريدة من نوعك اتمنى لك حياة مليئة بالحب ...........وعيد سعيد

بقلمي
..............كان رحيلك حقيقة لم اقوى على تصديقها